منتديات دمعة تائب
حياكم الله في منتديات دمعة تائب

اذهب الى الأسفل
المُحبه للشهاده
المُحبه للشهاده
المراقبة العامة
المراقبة العامة
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3576
تاريخ التسجيل : 29/12/2012
https://rfiaaildilrarb.7olm.org/

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 13th يونيو 2013, 7:14 pm
بسم الله الرحمن الرحيم




الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين :

أما بعد :

فقد تلونا في هذه الليلة بعض الآيات من سورة المائدة ، وأظن أن هذه الآيات يخفى كثير من معانيها على كثير من الناس، وهي قوله تعالى { يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ حِينَ الْوَصِيَّةِ اثْنَانِ ذَوَا عَدْلٍ مِّنكُمْ أَوْ آخَرَانِ مِنْ غَيْرِكُمْ إِنْ أَنتُمْ ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَأَصَابَتْكُم مُّصِيبَةُ الْمَوْتِ تَحْبِسُونَهُمَا مِن بَعْدِ الصَّلاَةِ فَيُقْسِمَانِ بِاللّهِ إِنِ ارْتَبْتُمْ لاَ نَشْتَرِي بِهِ ثَمَناً وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى وَلاَ نَكْتُمُ شَهَادَةَ اللّهِ إِنَّا إِذاً لَّمِنَ الآثِمِينَ }المائدة106

قبل آن أتي على تفاصيل ما ذُكر في الآية أحب أن أذكر صورة عامة عما يراد من هذه الآية ، هذه الآية من حيث العموم يقصد منها أن المسلم إذا سافر وكان معه مال أو أراد أن يوصي بوصية فإن عليه أن يشهد اثنين من المسلمين ، إذا ما وجد فإنه يُشهد اثنين من غير المسلمين إذا حضره الموت ، فإذا توفي هذا الشخص الذي حضره الموت وأتى هذان الشاهدان وقالا هذه مال مورثكم ، فإن قول هذين الشاهدين الكافرين يقبل ، اللهم إلا إذا شك أو ارتاب الورثة أن هؤلاء جحدوا شيئا ، فإنهم في مثل هذه الحال يستوقفونهم عن هذه الشهادة ويطلبون منهم الحلف ، ويحلفون في زمان يعظمونه وهي الصلاة ، وكل ملة لها صلاة تعظمها ، فإذا حلفوا في مثل هذا الأمر ثم استبان أن هؤلاء جحدوا شيئا واضحا دلت عليه القرائن ، هنا يأتي الورثة فيحلفون بأن هؤلاء قد جحدوا شيئا ، وبالتالي فإن هذا الشيء يعود إليهم ويضمن هذان الشاهدان الكافران ، هذا معنى الآية من حيث العموم ، نأتي عليها مفصلة :

{يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ حِينَ الْوَصِيَّةِ }

دل هذا على أن الوصية مقبولة ما دام عقل الإنسان موجودا ، حتى لو حضرته مقدمات الموت فإن وصيته مقبولة ، اللهم إلا إذا عاين الموت ، قال النبي صلى الله عليه وسلم ( فلا تمهل حتى إذا بلغت الروح الحلقوم قلت لفلان كذا ولفلان كذا وقد كان لفلان ) يعني لما وصل الإنسان إلى هذه اللحظة فإنه قوله لا يقبل ، لم ؟ لأن هذا المال انتقل إلى الورثة

{ اثْنَانِ ذَوَا عَدْلٍ مِّنكُمْ }

يشترط في هذين الشاهدين أن يكونا عدلين ، ولكن العدالة كما قال شيخ الإسلام رحمه الله تختلف في كل زمان ومكان ، يقول رحمه الله لو اشترطنا أن يكون الناس عدولا كما كان الصحابة رضي الله عنهم لما وجدنا أحدا ، ولذلك يقول العدالة

في كل مكان وفي كل زمان بحسبه يعني لو أن عصرا من العصور ظهر فيه الفسق فإنه يؤخذ بشهادة أعدلهم ، مع أن هذا الأعدل فيهم لو كان في زمن من كان قبله ما كان مقبول الشهادة .

إذا لم يجد اثنين منكم ، قال :

{ أَوْ آخَرَانِ مِنْ غَيْرِكُمْ }

أي من غير ملتكم ، سواء كانوا من اليهود أو من النصارى أو من المجوس أو من أي ملة من الملل .

{ إِنْ أَنتُمْ ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ }

وهذا يدل على جواز السفر للتجارة ، لأن من يأخذ المال ويذهب به في الأرض إنما يريد بذلك التجارة ، وهذا جائز ولا حرج على المسلم في ذلك .

{ فَأَصَابَتْكُم مُّصِيبَةُ الْمَوْتِ}

يقول القرطبي رحمه الله " وصف الموت بأنه مصيبة " ولا شك أنه مصيبة ، فأعظم المصاب أن يصاب الإنسان بفقد حبيب له من ولد أو والد أو قريب ، لكن يقول القرطبي رحمه الله " أعظم المصائب من مصيبة الموت ألا يذكر أحد الموت " هذه أعظم المصائب ، فعدم تذكر الموت والاستعداد له من أعظم المصائب .

{ تَحْبِسُونَهُمَا مِن بَعْدِ الصَّلاَةِ }

وهذا يدل على أن المتهم يحبس ويجوز حبسه ، وهذا دليل شرعي على أن الحبس جاء في شرع الله سبحانه وتعالى ، ودل عليه كتاب الله سبحانه وتعالى ، والحبس نوعان :

إما أن يحبس الإنسان عقوبة له ، وإما أن يحبس من باب الاستظهار من أمره ، يعني اتهم فيستوضح في أمره ، ولا يكون هذا الحبس عقوبة ، ولذا جاء عند أبي داود ( أن الرسول صلى الله عليه وسلم حبس رجلا في تهمة ) لو قال قائل : ما الدليل على جواز أن يحبس الناس ؟

الدليل في هذه الآية وأيضا ما فعله عليه الصلاة والسلام وكذلك اتخذ عمر رضي الله عنه حبسا يحبس فيه المتهمين والمجرمين .

{ تَحْبِسُونَهُمَا مِن بَعْدِ الصَّلاَةِ }

أي صلاة ؟ هي الصلاة التي تعظم في مللهم ،ولذا كثير من العلماء يقول إن هذه الصلاة هي صلاة العصر ، لأن صلاة العصر معظمة في الملل كلها ، ولذلك قال عليه الصلاة والسلام ( من حلف على سلعة  بعد العصر وهو كاذب لقي الله تعالى وهو عليه غضبان ) فدل على أن صلاة العصر صلاة معظمة .

وهذا يدل على أن الحاكم متى ما رأى أن تغلَّظ اليمين – وهي أن يقول الإنسان والله ما فعلت كذا أو والله ما جرى مني كذا –  فيمكن أن يرى الحاكم أو القاضي أن تعظم اليمين في زمان فاضل كما دل على ذلك الآية { تَحْبِسُونَهُمَا مِن بَعْدِ الصَّلاَةِ } لأن هذا الزمن زمن فاضل لديهم ، فإذا حلفوا وأضافوا إلى ذلك أن يحلفوا في ذلك الزمن الفاضل دل على أن الأمر عظيم ، وأيضا يرى العلماء أنه لو حلَّفه في مكان فاضل مثلا عند الكعبة ، أو عند منبر النبي صلى الله عليه وسلم فهذا من تغليظ اليمين .

{ فَيُقْسِمَانِ بِاللّهِ إِنِ ارْتَبْتُمْ } يعني إن شككتم { لاَ نَشْتَرِي بِهِ ثَمَناً } يعني يقول الشاهدان ما حلفنا لكي نأخذ شيئا قليلا من هذه الدنيا ونعرض أنفسنا لعقوبة الله عز وجل

{ وَلَوْ كَانَ ذَا قُرْبَى } يعني ولو كان المشهود له من ذوي القرابة ، ولذلك الله سبحانه وتعالى يقول {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاء لِلّهِ وَلَوْ عَلَى أَنفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالأَقْرَبِينَ }النساء135، يعني لو كانت الشهادة على الوالدين فإنه يجب عليه أن يشهد عليهما لإظهار الحق .

 

 

ويقولون في اليمين { وَلاَ نَكْتُمُ شَهَادَةَ اللّهِ إِنَّا إِذاً لَّمِنَ الآثِمِينَ }المائدة106 ، لأن كتمان الشهادة إثم ، وأكبر ما يقع هذا الإثم على القلب ، كما قال سبحانه وتعالى في سور البقرة  وَلاَ تَكْتُمُواْ الشَّهَادَةَ وَمَن يَكْتُمْهَا فَإِنَّهُ آثِمٌ قَلْبُهُ وَاللّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ }البقرة283، لماذا القلب وصف بأنه آثم ؟ لأنه محل العلم ، فلما أنكر الشهادة فإن هذا القلب يؤثَّم ويمسخ بحيث لا يكون فيه خير .

{فَإِنْ عُثِرَ عَلَى أَنَّهُمَا اسْتَحَقَّا إِثْماً } يعني جحدا شيئا

{ فَآخَرَانِ } من ورثة هذا الميت المسلمين .

{ يِقُومَانُ مَقَامَهُمَا مِنَ الَّذِينَ اسْتَحَقَّ عَلَيْهِمُ الأَوْلَيَانِ }

يعني أولى الناس بهذا الميت من أقربائه .

{ فَيُقْسِمَانِ بِاللّهِ لَشَهَادَتُنَا أَحَقُّ مِن شَهَادَتِهِمَا }

وهم لم يشهدوا ، هم سيحلفون ، لكن الله سبحانه وتعالى سمى اليمين شهادة لأن اليمين يثبت بها الحق كما أن الشهادة تثبت بها الحقوق

{ وَمَا اعْتَدَيْنَا } يعني ما اعتدينا على هؤلاء وما ظلمناهم

{ إِنَّا إِذاً لَّمِنَ الظَّالِمِينَ } لماذا كل هذا ؟

{ذَلِكَ أَدْنَى أَن يَأْتُواْ بِالشَّهَادَةِ عَلَى وَجْهِهَا }

لأن من استشهد من الكفار وعلم أنه سيحلف وسترد اليمين إلى الورثة فإنه في مثل هذه الحال سيكون على أهبة أمره من ألا يشهد زورا ، لأن رد اليمين إلى غيره فيه إهانة له ولسمعته.

وهذا يدل على أن المسلم يجب عليه أن يأتي بالشهادة على وجهها ، ولذلك أضافها الله سبحانه وتعالى إليه ، قال { وَلاَ نَكْتُمُ شَهَادَةَ اللّهِ } أضافها إلى الله عز وجل لأن أمرها عظيم ، لأن الشهادة إذا كتمت ضاعت الحقوق .

{ أَوْ يَخَافُواْ أَن تُرَدَّ أَيْمَانٌ بَعْدَ أَيْمَانِهِمْ }

 ثم قال سبحانه وتعالى {وَاتَّقُوا اللّهَ وَاسْمَعُواْ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْم الْفَاسِقِينَ}المائدة108

فدل على أن من جحد الشهادة أو أن جحد شيئا من حقوق البشر فإنه من الفاسقين .

وهذه الآية لها قصة ذكرها البخاري رحمه الله في صحيحه من أن تميم الداري وعدي بن بدَّاء ، وكان تميم وقتها كافرا ، ذهبا وفي صحبتهما رجل من بني سهم فلما ذهب معهما في سفر تجارة ، وهذا يدل كما قال العلماء يدل على جواز سفر المسلم مع الكافر إذا لم يكن هناك محظور ، لأن هذا السهمي مسلم وسافر معهما ، فإذا أمن ولا ثمت محظور فإنه يجوز أن يسافر مع الكافر ، فلما خرج معهما وكان معه أموال وكان بين هذه الأموال لجام – يعني إناء من فضة – ومُحَاط ومزخرف بالذهب ، فأشهدهما عند موته فرجعا بالمال وأديا هذا المال إلى الورثة ومن بين هؤلاء الورثة عمرو بن العاص رضي الله عنه لأنه سهمي ، ولكنهما جحدا هذا اللجام – يعني هذا الإناء العظيم في الثمن – وباعاه على رجل من قريش بألف دينار ، فتميم رضي الله عنه كما جاء في رواية الترمذي أسلم ، قال لما أسلمت تأثمت وتذكرت هذا الأمر ، فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم فأخبرته الخبر وأعطيت أهله خمسمائة دينار وأخبرتهم عن أمر عدي بن بداء ، فأتى عدي إلى النبي صلى الله عليه وسلم وقام عمرو بن العاص ورجل من بني سهم فحلفا ودفع عدي إليهما خمسمائة دينار مضافة إلى خمسمائة دينار التي دفعها تميم فكان المجموع ألف دينار وهو ثمن ذلك اللجام .

هذا معنى هذه الآية على وجه السرعة ، نسأل الله عز وجل أن يفقهنا وإياكم في الدين وأن يرزقها وإياكم العلم النافع والعمل الصالح ، والله تعالى أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد .

 
شفيعي قرآني
شفيعي قرآني
مشرفة
مشرفة
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 5507
تاريخ التسجيل : 13/01/2013
https://rfiaaildilrarb.7olm.org/

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty رد: مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 14th يونيو 2013, 1:16 am
وفقكم الله ورعاكم
avatar
قلبي وقف لله تعالى
مؤسس المنتدي
مؤسس المنتدي
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 30120
تاريخ التسجيل : 22/12/2012
https://rfiaaildilrarb.7olm.org

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty رد: مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 14th يونيو 2013, 1:18 am
بارك الله فيكم
المُحبه للشهاده
المُحبه للشهاده
المراقبة العامة
المراقبة العامة
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3576
تاريخ التسجيل : 29/12/2012
https://rfiaaildilrarb.7olm.org/

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty رد: مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 14th يونيو 2013, 11:02 am
جزاكم الله خيرا



الله يبارك فيكم ويرضى عنكم .... اللهم أمين
avatar
الجنة دار القرار
عضو مميز
عضو مميز
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 919
تاريخ التسجيل : 05/01/2013
https://rfiaaildilrarb.7olm.org/

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty رد: مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 17th يونيو 2013, 3:07 am
جزاكم الله الفردوس الأعلى وجعله في ميزان حسناتكم
المُحبه للشهاده
المُحبه للشهاده
المراقبة العامة
المراقبة العامة
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3576
تاريخ التسجيل : 29/12/2012
https://rfiaaildilrarb.7olm.org/

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty رد: مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 17th يونيو 2013, 9:47 am
بارك الله فيكم
شفيعي قرآني
شفيعي قرآني
مشرفة
مشرفة
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 5507
تاريخ التسجيل : 13/01/2013
https://rfiaaildilrarb.7olm.org/

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty رد: مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 17th يونيو 2013, 9:48 am
اميين واياكي ياختي
المُحبه للشهاده
المُحبه للشهاده
المراقبة العامة
المراقبة العامة
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 3576
تاريخ التسجيل : 29/12/2012
https://rfiaaildilrarb.7olm.org/

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty رد: مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 17th يونيو 2013, 10:20 am
أمين
*اسلامي عزي*
*اسلامي عزي*
عضو نشيط
عضو نشيط
الجنس : انثى
عدد المساهمات : 207
تاريخ التسجيل : 25/06/2013

 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  Empty رد: مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية

في 25th يونيو 2013, 9:37 am
 	 مختارات تفسيرية قوله تعالى {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ } الآية  User9999kk
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى